اسرتي تمنعني من العمل
العمل من البيت

أسرتي تَمنعني من العمل

أسرتي تَمنعني من العمل

” أرغب بالعَمل بقوة، لكنّ أسرتي تَرفض فكرة العَمل بشكلٍ جذريّ” ، “أسرتي تفرض علي مهنة التعليم بشكلٍ  حصري، ولم أجد فرصة عمل” … أسرتي تَمنعني من العمل
نسمع الكثير من هذه الجُمل من قِبل سيّدات يواجهن رفض من عائلاتهن فيما يَخص خروجهن للعمل، فما زالت الثقافة العربية بمرحلة انتقالية ولم تختفي العادات التي تحد من حريّة المرأة بعد.
مِن أكثر المُعيقات التي تُواجه النساء في العَمَل هي المُعيقات الاجتماعية

بأوجهها المُختلفة سواء أكانت مُتعلقة بِنوع العَمل نَفسه أو في المُحيط الأسري فَقد يَكون مَجال العَمل من المِهن الذكورية فَتُواجه المَرأة بالوَصم أو النبذ إذا عَملت بإحدى هذه المهن، وقد يتعلق الأمر بفكرة العمل من الأساس فتُمنع الفتاة من الخروج للعمل بغض النظر عن نوع العمل أو مَجاله،

فمن الأسباب المُباشرة لهذا المنع هي مَنظومة العادات والتقاليد والتي تُعيق من مُشاركة المرأة في المجالات المُختلفة كالسياسة والاقتصاد والتعليم.

كيف ساهم العمل من المنزل في حل هذه المشكلة؟
فكرة العَمَل من المَنزل كانت الفكرة الذهبيّة للسيدات اللواتي واجهن هذه المشاكل الثقافية والاجتماعية بلإضافة  لرغبتهنّ في العمل وتحقيق طموحاتهنّ.

  • تقبّل فكرة عَمل المرأة ككُل:

إنّ العَمَل مِن المَنزل يُعد خطوة أوليّة تتناسب مع المرحلة الانتقالية للثقافة العربية الحالية بتقبل أفكار جديدة نسبياً كاستقلال المرأة مادياً وعدم اعتمادها على أسرتها كمَصد

ر للإنفاق بل مُشاركتها في الانفاق الأسري تُعد نقطة

قوة بحد ذاتها لأن ذلك يُساهم في تقبّل فكرة قدرتها على تحمل مسؤوليات مالية كالرجل تماماً.

  • الاستقلال المادي يولّد القوة:

عادةً ما يتم ربط القوة والسلطة بالمال والاستقلال المادي،

فَمِن الطبيعي عِندما تعتمدين على أحدهم كمصدر مادي

تتبعين قوانينه تبعاً لذلك، أما إذا اعتمدتي على نفسك فلن ترتبط قوتك بقوانين أحد آخر.

  • إثبات القدرة والكفاءة:

عادة ما يتم إرجاع رَفض عمل المرأة بعدم قدرتها أصلاً على التوفيق بين العمل والمسؤوليات الأسرية التي تحملها، لذلك إنّ العَمل من المنزل هو إثبات لفكرة أن المرأة تستطيع العمل مع تلبية جميع المسؤوليّات التي تحملها.

  • كسر الصورة النمطية الثابتة:

عادةً ما تَكون الفكرة المُتداولة عَن المرأة ثابتة وتُمثّل قالب اجتماعي جامد

يتمحور حول فكرة من الصعب تغييرها، لذلك إنّ المحاولة الحثيثة

على التركيز على حق المرأة في العَمل والاستقلال المادي يُساهم في تغيير هذه الفكرة وتكون المحاولة في العمل والمشاركة الاقتصادية بأي شكل من الأشكال.

اقرأي هذا المقال ايضا

أبحث عن عمل من المنزل .. ما هي أول الخطوات الواجبة علي؟

اترك تعليقاً