جميعنا-تعرضنا-للتحرش

جميعنا نتعرض لـ التحرش في مكان العمل

هل تعرفون أنه في الدول الغربية يوجد لجنة خاصة تعرف بلجنة تكافؤ فرص العمل، وتهتم بشكل أساسي بحماية الموظفين من التعرض لأي نوع من أنواع التحرش؟ لنلقي الضوء على التحرش في مكان العمل .. و نعترف انه يمكن جميعنا نتعرض لـ التحرش .

وهم يعتبرون التحرش حسب التعريف العالمي له، أي مضايقة قد يتعرض لها الموظف سواء كانت سلوك لفظي، أو جسدي، غير مرغوب فيه يستند إلى العرق أو اللون أو الدين أو الجنس،أو الجنسية أو تجاوز الموظف لسن الأربعين أو الإعاقة الجسدية أو العقلية، أو حتى التعرض لأي اساءة للمرأة الحامل.

 :التحرش في مكان العمل ظاهرة شائعة ومنتشرة، حيث أن جميعنا نتعرض لـ التحرش

ورغم ذلك هي من الظواهر السائدة المسكوت عنها،  نظرًا لأن ضحايا التحرش غالبًا لا يملكون دراية كافية بما يمكن وصفه بالتحرش، لذا غالبًا  لا يتم الإبلاغ عن السلوك المسيء لهم،

ويتراكم باستمرار حتى يصبح مشكلة تؤرق الموظف،

كون التحرش في مكان العمل يمكنه التسبب بتدمير بيئة العمل وتحويلها الى بيئة موحشة وغير منتجة، قد يسعى الموظف لتجنبها والتغيب عن العمل.

كما أن التحرش في مكان العمل قد يكمن في تعرض الموظف لمضايقات نفسية،

وهو ما له تأثير سلبي على سلامة الشخص النفسية وبلا شك انتاجيته وعمله،

في هذا النوع من التحرش والذي قد يشكل أكثر أنواع التحرش انتشاراً،

غالبًا ما يشعر ضحايا التحرش النفسي بالإهمال أوالتقليل من شأنهم على المستوى الشخصي أو المستوى المهني أو كليهما وهذا الضرر النفسي يؤثر سلباً بالتأكيد على صحة ضحية التحرش وعلى حياته الاجتماعية وبالتالي على عمله.

اقرأي هذا المقال ايضا

لا أريد رجلاً أن يرأسني

كون ظاهرة التحرش تتخذ أشكالاً مختلفة،

ذلك جعلها منتشرة لدرجة أننا نتعرض لها بشكل يومي دون أن ندرك ذلك،

فمن منا لم يتعرض للتحرش النفسي خلال عمله على سبيل المثال.

لا بد من وضع سياسات عامة تتبناها المؤسسات لردع هذه الظاهرة والحد منا،

على أن تكون قوانين واضحة ومطبقة بجدية،

عندها لن يكون لدى الموظفين أو المدراء سبب لعدم الالتزام بها،

وهي تضفي بيئة عمل آمنة لها آثارها الايجابية على استقرار الموظف المهني.

والبدء من تدريب الموظفين على ماهية التحرش، وكيفية التعرف عليه وكيفية الإبلاغ عنه.

ليس من السهل على الموظف التحدث مع الآخرين والاعتراف بتعرضه للتحرش ومواجهته،

فهو رغم أنه ضحية الى أن الأمر يندرج تحت ثقافة العيب،

ويحاول الموظف انكارها أو الاحتفاظ بالأمر لنفسه، لذلك نحتاج الى توعية على نطاق واسع للحد من انتشار التحرش في مكان العمل و ما يترتب عليها من آثار.

اقرأي هذا المقال ايضا

مديري يحرضني على الإستقالة

اترك تعليقاً