خطوات البدء بمشروع حرفي

٥ خطوات لتبدئي مشروعك الحرفي

إذا أردتِ افتتاح مشروعك الحرفي الخاص بكِ فلا بد أن تَخطر ببالكِ بعض التساؤلات ككيفية وَضع الأساسات الرئيسية, وأَهم الأُمور التي يَجب أتباعها فإن كل تلك الأفكار إذا لَم يَتم تَنظيمها فَسوف تُسبب لكِ الفوضى وقد تُؤثر على قَراركِ ببدء المشروع.
إنّ المشاريع الحِرَفية تَختلف عَن غيرها مِن المَشاريع في بُنود التأسيس وَذلك لصغر حَجمها , و قلة عَدد القائمين على تأسيسها مُقارنة بالمشاريع التجارية الأُخرى، فأنّ البدء بأي مَشروع حرفيّ عادة يَكون أسهل و أكثر ضَمانة وربحاً إذا تم التأسيس له بشكلٍ صحيح ، لذلك سَنتحدث اليوم عَن الخُطوات الصحيحة التي عليكي المَشي بها لكي تبدأي مشروعك الحرفي:

أولاً: حددي الفكرة العامة مشروعك الحرفي

ما هي الحرفة التي تريدين جعلها أساساً للمشروع؟

، فقد تَكون الحرفة هواية مارستيها باستمرار أو تشعرين بالرغبة في البدء بتجربة مُمارستها كالغزل بالصوف أو التطريز..الخ ،

لكن الفكرة الأساسية أنّ إجادة هذه الحرفة لا يعني أنكِ جاهزة بشكل تام للمشروع، بلا شك عليكي الخضوع لبعض الدورات التي تعلمك مهارات احترافية ومتقدمة من هذه الحرفة لكي تصنعي مُنتجات مميزة كبعض الدورات التي يقدمها موقع ستات بيوت عَن طريق فيديوهات مُصوَّرة.

ثانياً: قابلي أشخاص قاموا بمشاريع مشابهة

عَن طريق مَواقع التواصل الاجتماعي تَواصلي مَع بَعض السيّدات اللواتي قُمن بتنفيذ مَشاريع مُشابهة

وتَعرّفي على الصعوبات التي واجهوها وما الطرق التي اتبعوها لكي يتخطوا هذه الصعوبات،

إن النصيحة الناتجة عن تجربة غالباً تكون صادقة و صحيحة وتساعدنا لكي نتخطى هذه التحديات باتباع الحلول التي اتبعوها نساء أخريات ونجحن في مشاريعهنّ بلإضافة للإجراءات التي اتبعوها لبدء مشاريعهنّ .

ثالثاً: احصلي على الاستشارة المالية والقانونية

إنّ التفاصيل المالية كَدراسة الجدوى الاقتصادية والحِسابات المالية والسياسات الإدارية

عادةً ما تكون بِمثابة التحدي بالنسبة للمُقبلين على افتتاح مشروعك الحرفي بلأخص ربّات البيوت فأن مَجالاتهن غالباً تكون بعيدة عن المَجال الإداري والمالي، لذلك فإنّ تلقّي دورات في هذا المجال كاللتي يَطرحها

موقع ستات بيوت يكون كافٍ للإلمام بالجانب الإداري والمالي للمشروع.
وَهنالك بَعض المشاريع التي تتطلب تَصاريح قانونية  للبدء بها،

كالمشاريع الغذائية أو التجميلية فَمِن المهم مَعرفة جَميع هذه الإجراءات قبل البدء بالعمل لكي لا تكونين عُرضة لأيّ مُسائلة .

رابعاً: ابدأي بتنفيذ الإجراءات الأولية

بَعد أنّ عَرفنا ما هي الأشياء التي عَلينا أنّ نكون على دراية بها، نَضع أولويات تنفيذ الإجراءات، فَما هي أهم الأشياء التي عَلينا البدء بها؟
غالباً تكون دراسة الجدوى هي القاعدة الأساسية لِهذه الأولويات وبعدها تأتي  التصريحات القانونية والتراخيص التجارية التي نَحتاجها للبدء التجريبي للمشروع ، عندها نستطيع أن نُزوّد المَشروع بِكل ما يَحتاجه مِن مُسلتزمات وأدوات للانتاج.

خامساً: أطلقي المشروع
عِند الانتهاء مِن إتمام كافة الإجراءات الرسمية الخاصة بالمَشروع تَستطيعين,

الآن الإعلان عَن اسم المشروع والترويج لَهُ وعرض الفكرة الأساسية والمُنتجات أو الخدمات التي يُقدمها

والبدء بتلقّي الزبائن،

لكن عليكي مَعرفة الشريحة التي يستهدفها مشروعك لمعرفة المكان المُناسب لعرض مُنتجاتك فإنّ موقع ستات بيوت مثلاً يصلك بتلك الشريحة التي تستهدفينها

بلإضافة للحصول على تقييم من هؤلاء الزبائن فهذا يُساعدك على بناء قاعدة جَماهيرية تجارية بناءاً على الجودة التي تُقدّمينها.

اقرأي هذا المقال ايضا

الحرف اليدوية يطاردها شبح الإنقراض

اترك تعليقاً